جَمالیّة التکرار فی قصیدة «أندلسیات لجروح العراق» لبشری البستانی
کد مقاله : 1009-IAALL-FULL (R4)
نویسندگان:
1علی بیانلو، 2فاطمه یاری *، 2سارا مؤمنی
1استاد دانشگاه
2دانشجو
چکیده مقاله:
یعتبر التکرار عنصراً بلاغیاً وطریقةً لغویةً إذ یُؤثر فی الکلام کعامل من عوامل تحدید المفهوم وتوکیده ویخلق موسیقی عذبة. یکون توظیف التکرار عادة لهدفٍ یرنو إلیه الشاعر وهو توجیه فکر المخاطب نحو المنظور. بشری البستانی (1950م- ...) شاعرة عراقیة فی الضفة الشمالیة من «خلیج فارس» تصوّر فی قصیدتها «أندلسیات لجروح العراق» آلام الشعب بقلب ملیء من الحب وتحرّضه إلی المقاومة وترک الخوف فی مواجهة العدوان فی شعرها المقاوم. وتتطرّق إلی إشادة الثورویین والشهداء وإدانة الأنظمة العربیة الظالمة وحکام العرب.
تناول هذا البحث، مستعیناً بالمنهج الوصفی- التحلیلی الذی قد یعتمد علی الإحصاء، دراسة التکرار وأنواعه (مثل تکرار الصوت وتکرار الاسم والصیغ الصرفیة والضمائر و...) وکذلک اتّخذ مقاصد التکرار وتأثیره فی القصیدة من ناحیة اللفظ والمعنی. تحکی النتائج الحاصلة عن أنّ الشاعرة بشری البستانی جعلت علاقة متماسکة بین اللفظ والمعنی مع توظیف التکرار ویعبّر التکرار فی شعرها عن أهمیة المضمون علاوةً علی إثرائه الموسیقی الشعریة. استخدمت الشاعرة التکرار لبیان مفاهیم المقاومة ووفّقت فی تعاطی التکرار من أجل فعل التأثیر والتلقین فی المخاطب. ویمکن أن نعتبر التکرار من أکثر العناصر شیوعاً ومن أهمّ العناصر فی جمالیة الکلام الشعری لدی البستانی.
کلیدواژه ها:
بشری البستانی، قصیدة أندلسیات، جمالیّة التکرار.
وضعیت : مقاله پذیرفته شده است