ظاهرة القناع البسیط فی شعر بدر شاکر السیاب
کد مقاله : 1005-IAALL-FULL (R3)
نویسندگان:
راضی بوعذار *
آموزش وپرورش
چکیده مقاله:
الملخص
القناع هوالإسم الذی یتحدث من خلاله الشاعر نفسه، متجرداً عن ذاتیته. ویمثل القناع شخصیة تاریخیة یختبی وراءها الشاعر لیعبر عن موقف یریده ، أو لیحاکم نقائض العصرالحدیث من خلالها. وعندما یعیش الشاعر فی بیئةِ یصبح التعبیر المباشر عن عیوبها جریمة لاتغتفر، فإنه لایجد وسیلة مناسبة للتعبیر غیرالتحایل والتلاعب بالعبارات والألفاظ، ولقدلجاء شعراء الحداثة إلی شخصیات ونماذج تاریخیة وأسطوریة یستلهمون مواقفها وأحداث حیاتها فی محاولة التستر والتقنع فی أعمالهم الشعریة. فعتمد السیاب فی القناع البسیط علی رمزٍ واحدٍ یؤکل الیه النهوض بالتجربة کاملة، دون أن یشرک معه رموزاً أو شخصیات أخری.
یحاول هذا المقال من خلال المنهج الوصفی _ التحلیلی أن یدرس أشعار السیاب التی إتخذها قناعاً بسیطاً إستطاع الشاعر أن یعبر من خلالها عن مشاعره الکامنة بواسطة هذا الفن. وقد تأثر السیاب بالمسیح وأعجب بالعذاب الذی عاناه المسیح ، فأراد أن یشبه نفسه به، ویجعل نفسه قدیساٌ ، کما أتخذ من شخصیة أیوب قناعاً ، تحمل معانی الألام المشویة بالرضی والقبول فی تحقق أماله بالعودة سالماً معافیاً إلی أهله.
کلیدواژه ها:
الکلمات الرئیسیة : القناع، بدرشاکرالسیاب، الألم، المسیح، أیوب
وضعیت : مقاله پذیرفته شده است